الحكة في المنطقة الحسّاسة.. 3 أسباب لا يجب تجاهلها

الحكة في المنطقة الحسّاسة.. 3 أسباب لا يجب تجاهلها

تسبب الحكة في المنطقة الحساسة، تهيجات وإزعاجا كبيرا للنساء، خصوصا خلال فترة الدورة الشهرية، التي تكون فيها هذه المنطقة حساسة جدا بسبب تغير الهرمونات، لذلك على كل إمرأة الحفاظ على نظافة هذه المنطقة جيد لتفادي الأسباب التي تؤدي إلى الحكة، ومن بينها:

الأمراض المنقولة جنسيّا

وتحصل العدوى مباشرة من خلال التلامس بين الأعضاء التناسلية، فتبدأ الأعراض بالظهور، مثل نوبات أوجاع أسفل البطن، وعسر في التبول، والإفرازات الكريهة، الناتجة عن مرض ”السيلان” و”الكلاميديا”، و”الهربس”، التي تؤدي إلى الحكة والألم، وعند تشخيص هذا المرض، يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب، إما عن طريق الحقن أو المضادات الحيوية.

الإلتهابات الفطرية

تعتبر الالتهابات الفطرية شائعة جدا عند النساء، وتتسم بإفرازات بيضاء وسميكة، ناجمة عن فرط نمو الفطريات الموجودة بشكل طبيعي في المهبل، وقد يختل التوازن الحمضي الطبيعي في المهبل، فتظهر بعض العلامات الظاهرة، مثل التهيج والاحمرار والحكة، وهناك العديد من العلاجات الطبيعية مثل الثوم، فالثوم مضاد حيوي طبيعي يقاوم الفطريات، ويتخلص من الالتهابات.

مرض الحزاز الجلدي

هو حالة من الإلتهاب الذي يصيب سطح منطقة البشرة الحساسة، وعادة ما يظهر على شكل نتوءات، وهو ناتج عن الهرمونات او فرط في نشاط الجهاز المناعي، ويحتاج إلي تشخيص الطبيب النسائي، وقد تساعد الأدوية والعلاجات الأخرى في تخفيف الحكة وتقليل الألم، عن طريق استخدام الأدوية التي تكبت استجابة الجهاز المناعي بالجسم، كمراهم أو جيل أو أدوية من خلال الفم، بعد التحدث مع الطبيب.

وتذكري غاليتي، أنه لا يجب الإستهانة بهذه العلامات، إذا استمرت في الظهور، بل يجب استشارة الطبيب، من أجل وضع خطة علاجية، بعد تحديد السبب وراءها.